• سارة نغش الجابري        

    من أهم ما يحتاجه الشباب واليافعون في حياتهم اليومية هي آليات تنمية شخصياتهم وثقتهم بأنفسهم، وبناء القدرات والمهارات الذاتية والاجتماعية التي تساعدهم على التصدي بنجاح للتغيرات المتلاحقة التي تطرأ عليهم وعلى محيطهم، وتهيئ لهم سبل التعامل مع الآخرين، وإنماء علاقات سليمة معهم، حيث يكون بوسعهم اتخاذ القرارات الصائبة والمسؤولة التي تفيدهم ولا تضر غيرهم. هذا ما تعمل على تحقيقه نافدة المهارات الحياتية التي تمكن الشباب واليافعين من امتلاك المهارات والقدرات والكفايات المناسبة واستثمارها في حياتهم اليومية، اعتمادا على حوارات وجدالات وسجالات تشاركية قوامها المعلومة الصحيحة، والحوار المسؤول، والمنهج العلمي، استنادا إلى قوله تعالى: "ادفع بالتي هي أحسن، فإذا الذي بينك وبينه عداوة كأنه ولي حميم".

إدارة الغضب

تقييم المستخدم:  / 0
سيئجيد 

 

إضافة تعليق


رمز الحماية
تحديث

الأرشيف

مهارة صنع القرار

مهارة إدارة الوقت

مهارة إدارة الغضب

مهارة معالجة أو تحليل الأفكار

ما رأيك في إنشاء هذا الموقع التفاعلي؟

مبادرة جيدة - 33.3%
مبادرة تحتاج إلى تطوير - 33.3%
مبادرة متجاوزة - 33.3%